مستجدات

موديلات ذو الحجم الكبير تهيمن على موضة معطف 2019

 موديلات ذو الحجم الكبير تهيمن على موضة معطف 2019

تشد المعاطف انتباه الأنظار إليها باعتبارها تمثل جل الأناقة الشتوية خلال الفصل البارد و الممطر، هذا ما يلزم على موضتها التنوع و التجديد في الألوان و القصة، حتى تضمن موقعها...

إسعاد زوجك لا يحتاج منك جهدا كبيرا

إسعاد زوجك لا يحتاج منك جهدا كبيرا

كثيرة هي النظريات التي تتناقلها الأجيال المختلفة من النساء حول أفضل طريقة لإسعاد الرجل. فبينما تؤمن بعض النساء بأن الطريقة الوحيدة إلى قلب الرجل هو مهدته ، يروج البعض لفكرة...

Frag'IN علامة دوق رفيع بمنتوجات متعددة

Frag'IN علامة دوق رفيع بمنتوجات متعددة

في أحد المحلات التي تتوسط شارع أطلس بمعاريف الدار البيضاء، تجذبك رائحة العطور قبل أي شيء، لكن أشكال القنينات وطريقة تلبيسها، وألوانها المترنحة ما بين الأبيض والأصفر والآجوري والخزامي، كلها...

عام الجوع و ما جاوره من الآفات التي كادت أن تقحل المغرب من سكانها

عام الجوع و ما جاوره من الآفات التي  كادت أن تقحل المغرب من سكانها

عرفت الساكنة المغربية عبر مسارها التاريخي الطويل العديد من الأزمات الاجتماعية، المرتبطة بالأوبئة والمجاعات، ساهمت فيها عوامل مختلفة، هزت في العمق البنية الديمغرافية والاقتصادية والاجتماعية للمغرب. وقد عُرفت هذه المحطات...

جلسات خارجية .. في منزلك

جلسات خارجية .. في منزلك

في فصل الصيف تصبح الجلسات الخارجية هي الحل المثالي للتخلص من الأجواء الحارة والاستمتاع بجلسات السمر مع الأصدقاء. فيما يلي بعض الأفكار لاستغلال فضاءات المنزل من أجل إعداد جلسات لهذا...

شاطئ عين الذياب... معاناة نقل تتجدد كل يوم

شاطئ عين الذياب... معاناة نقل تتجدد كل يوم

رحلة عذاب شاقة يعيشها المواطن البيضاوي البسيط يوميا مع أزمة وسائل النقل العمومية خلال فصل الصيف لاسيما خلال الأيام التي تقبل فيها العائلات على ارتياد الشواطئ من اجل قضاء يوم...

لهيب الأسعار يدفع المغاربة إلى قضاء عطلتهم في الخارج

لهيب الأسعار يدفع المغاربة إلى قضاء عطلتهم في الخارج

اعتاد عدد كبير من المغاربة خلال السنوات الأخيرة، قضاء عطلة فصل الصيف في مدن خارج المغرب، فارين من لهيب الأسعار الذي تواجههم بها الفنادق والمطاعم والمقاهي المحلية. وتشير بعض الأرقام...

لا عطلة صيفة للعاملين في المنشآت الفندقية

لا عطلة صيفة للعاملين في المنشآت الفندقية

فنادق بمراكش تلجأ إلى تشغيل عمال مؤقتين بسبب الرواج السياحي تشهد عدد من المؤسسات السياحية والفندقية بمدينة مراكش، إقبالا متزايدا للمغاربة والأجانب، خلال العطلة الصيفية من كل سنة، حيث يلعب...

أنت وطفلك...كيف نعلمهم الحفاظ على الخصوصية؟

  أنت وطفلك...كيف نعلمهم الحفاظ على الخصوصية؟

لكل بيت أسراره وأمور تحصل تحت سقفه لا يجب الإفشاء عنها للخارج... وفي حين أن الراشدين يعرفون جيدا مفهوم الخصوصية، يأتي الأطفال ليبوحوا بكل تفصيل صغير أو كبير من دون...

يجد الأطفال حديثي الولادة طريقهم إلى أثداء أمهاتهم، ما إن يتم وضعهم على بطن الأم. إذ كشفت دراسة مؤخراً ارتباط هذه الغريزة بدرجة حرارة حلمة الثدي التي ترتفع بما يصل إلى 0,4 درجة مئوية.

ففي دراسة قام بها باحثون من إيطاليا، التي نشرت مؤخرا في مجلة "أكتا بيدياريكا" لأبحاث الأطفال، إن درجة حرارة حلمة الثدي تلعب دورا مهما في تمكن الرضع من الوصول للحلمة. وقيم فريق الباحثين تحت إشراف فينتشنزو زاناردو من المستشفى العام بمدينة أبانو تيرمي شمال إيطاليا باستقصاء حالة 41 طفلا حديث الولادة ولدوا بشكل طبيعي وكذلك أمهاتهم.

 

وقاس الباحثون خلال الدراسة درجة حرارة حلمة الثدي وتجويف الحلمة قبل الولادة وبعدها وكذلك درجة حرارة شفتي الرضع وجبهتهم. تبين للباحثين أن درجة حرارة منطقة حلمة الثدي تبلغ 35.22 درجة مئوية وأنها تكون بذلك أدفأ من بقية الثدي. كما ارتفعت درجة الحرارة في حلمة الثدي حتى اليوم الثاني عقب الولادة بما يصل إلى 0.4 درجة مئوية وذلك مقارنة بما قبل الولادة. وفي الوقت ذاته بلغت درجة حرارة الأطفال الرضع عند الشفتين 33.3 درجة مئوية أي أقل منها عند الجبهة. ورجح الباحثون أن الفارق بين درجتي الحرارة يمكن أن يقود شفتي الطفل عقب الولادة إلى ثدي أمه.

 

وكان من المعروف للعلماء بالفعل أن الأطفال الرضع ينجذبون إلى ثدي الأم المرضعة من خلال رائحة حلمة الثدي. غير أن أصحاب هذه الدراسة أكدوا أن درجة الحرارة الأعلى لحلمة الثدي يمكن أن يساهم بشكل أفضل في التعرف على رائحة الثدي. كما أقر الباحثون بأن نتيجة الدراسة غير مطلقة وشددوا في هذا السياق على ضرورة إجراء المزيد من الدراسات لمعرفة الدول الذي تلعبه عوامل أخرى مؤثرة مثل سن الأم طريقة الولادة.

 

مافامي منتدى العائلة المغربية

مافامي

من شيم العولمة بكل أدواتها من تقنيات التواصل الحقيقية و الافتراضية أنها كرست نموذجا جديدا من الفر دانية غزت جيلا بأكمله و جعلته يعيش منفتحا على العالم من خلال شاشة هاتفه أو لوحته أو محمولة دون أية صلة بالعالم الافتراضي . جيل يعيش فردانية دون أدنى صلة بالعالم الافتراضي . جيل يعيش فردا نية دون انزواء يعيش انفتاح دون تواصل. دون السقوط في التباكي و الرثاء على أطلال زمان كنانية نعيش كالزواحف ، نلمس الحقيقة بكل أجسادنا و نشتم رائحة ألأرض الطيبة و نحبها ، أصبحنا كالطيور نجوب العالم دون أن نلمسه أو نلامس تربته . نرى كل شيء ولا نحط بأي مكان. عالمنا الافتراضي ألعالم بالنسبة لنا ، لا نعرف عن حقيقته إلا الصور و عادة الصور خدعة &قووت؛لكن الصورة خيالو ، و خيالو ماشي بحالو&قووت؛ كما رددها عبد الهادي بالخياط قبل أن ينزوي وراء لحيته و يزهد على طريقه في هاته الدنيا و محرماتها . أمام هذه الحقيقة التي تبدو وأنه لابد منها، تبقى العائلة هي الملاذ الوحيد لإعادة الروح للعلاقة الإنسانية. العائلة الصغيرة جدا عائلة الأب والأم و الأبناء، تلك النواة الأولى التي أعطت روح الحياة للعالم. لأجل هاته النواة و لمواكبة نموها